في 03 نوفمبر 2020

تدين حركة أمل و عمل بشدة الحادثة الإرهابية التي جدت في مدينة فيينا و تعرب عن تضامنها مع الشعب النمساوي كما تتقدم بأصدق عبارات التعازي لأسر الضحايا.