تونس في 17 أكتوبر 2022

تونس في 17 أكتوبر 2022
بيان حول مواصلة سعيّد ورفاقه انتهاك حقوق الإنسان

عاينت حركة أمل وعمل، بعد الإطّلاع على عدد من التقارير الصحفية والحقوقية، ارتفاعا ممنهجا لانتهاكات حقوق الإنسان من نظام سعيّد ومواصلة للتضييق على الحقوق والحريات،
ويهمها في هذا الإطار:

  • التنديد بشدّة، بما تعرّض له عدد من المواطنين من تضييق، في علاقة بحرية النشر أو التظاهر أو التنقل.
  • المطالبة بإطلاق سراح الشاب فرات العياري، صديق المرحوم مالك السليمي، المتوفى عقب مطاردة بوليسية، والكشف العاجل عن مكان احتجازه باعتباره مخطوفا منذ صباح اليوم، حسب مصادر حقوقية.
  • تجديد الدعوة للمنظمات الحقوقية والقوى الديمقراطية الوطنية لليقظة والمعاينة والتوثيق.
  • تجديد الدعوة للسلطة القضائية لتحمّل المسؤولية في حماية الحقوق والحريات وسط انحدار خطير غير مسبوق.
  • دعوة وزارة الداخلية للكف عن القيام بمهام مكتب إعلام تابع لرئاسة الجمهورية والتحلّي بالحد الأدنى من الحياد والموضوعية.
  • التذكير مجددا أنّ نظام سعيّد هو مواصلةٌ لنفس مظاهر الفساد، الفشل، العجز، الانفلات من العقاب وغياب المحاسبة، بنُسخةٍ أكثر قتامةً وسوادٍ.