تعزية

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره وببالغ الحزن والأسى، تلقينا نبأ وفاة المشمول برحمة الله، المناضل التونسي، رجل الدولة، السيد أحمد المستيري.

وبهذه المناسبة الأليمة، تتقدم حركة امل و عمل لكافة أفراد أسرة المتوفى بأصدق عبارات التعازي والمواساة القلبية، راجين من الله العلي القدير أن يلهمهم الصبر والسلوان في هذا المصاب الجلل ويشمل الفقيد بالمغفرة ويسكنه فسيح الجنان.

إنا لله وإنا إليه راجعون.