بيان في 26جويلية 2021

تونس في 26 جويلية 2021
بيان

تابعت حركة أمل وعمل الاحتجاجات الشعبية المندلعة في عدة جهات يوم أمس عيد الجمهورية وتعتبر أنّها حق مشروع للتونسيين وتعبير عن سخطهم من فشل المنظومة الحاكمة بقيادة حركة النهضة وهشام المشيشي،كما تابعت ما أقدم عليه رئيس الجمهورية، وتؤكد في هذا الإطار :

  • ما أقدم عليه رئيس الجمهورية عشيّة 25 جويلية عيد الجمهورية من قرارات مخالفة للدستور مرفوض بكل الأشكال وهو اغتصاب للديمقراطية ونسف للمؤسسات واستبداد بالسلطة
  • دعت الحركة سابقا رئيس الجمهورية لتفعيل عدد من الصلاحيات القانونية المكفولة بالدستور لحل الأزمات الاجتماعية، السياسية والاقتصادية ولم تجد تجاوبا في إطار الدستور.
  • ماتعيشه تونس اليوم انقلاب فاضح على الدستور وخيانة لدماء الشهداء وحنث باليمين الدستورية.
  • أنّه لا حلول إلاّ تطبيق الدستور واحترام مؤسسات الدولة.
  • تدعو كل القوى السياسية والمنظمات الوطنية لرفض الدفع بتونس في اتجاه غير اتجاه الدستور والمؤسسات.
  • تؤكد على احترام حرية التعبير لدى المواطنين جميعا وتحذّر من الإنسياق وراء عمليات التحريض والتجييش.

عاشت تونس ورحم الله شهداء ثورة الحرية والكرامة.